المالكى نت
تم تغير رايط المنتدى الى
http://elarab.p2h.info
http://elarab.p2h.info/vb

المالكى نت

عرب العقيلات شات المالكى برامج العاب دروس اغانى سودانى ومصري اخبار كونكر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عقيل بن أبي طالب الهاشمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عادل شنكل
مساعد المدير
مساعد المدير


ذكر عدد الرسائل : 213
العمر : 51
الموقع : المالكى نت
العمل : مندوب مشتريات
درجة النشاط : 530
التقيم : 3
تاريخ التسجيل : 29/12/2008

مُساهمةموضوع: عقيل بن أبي طالب الهاشمي   الإثنين أبريل 06, 2009 8:02 am

عقيل بن أبي طالب الهاشمي
(44 ق.هـ ـ 50 هـ)
هو عقيل بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم القرشي الهاشمي، ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبه، أبوه أبو طالب بن عبد المطلب شيخ بني هاشم في زمانه، وأمه فاطمة بنت أسد بن هاشم ويكنى أبا يزيد.
ولد في مكة المكرمة سنة 44 ق.هـ، فهو أكبر من أخيه جعفر بعشر سنين ومن أخيه الإمام علي بعشرين سنة، شهد معركة بدر في السنة الثانية للهجرة مع المشركين قبل أن يسلم، وكان قد خرج معهم مكرهاً فوقع أسيراً لدى المسلمين، ولم يكن ذا مال ففداه عمه العباس بن عبد المطلب، ويروى أن عقيلاً قال للنبي عليه السلام وهو أسير: (مَنْ قتلت من أشراف قريش، فقال النبي عليه السلام: قُتل أبو جهل، قال عقيل: الآن صفا لك الوادي).
أسلم ثم هاجر إلى المدينة سنة 8هـ، وشهد موقعة مؤتة مع أخيه جعفر، ومرض فعاد إلى المدينة وأقام بها، ولم يسمع له ذكر في فتح مكة ولا حنين ولا الطائف، وفي رواية أنه شهد معركة حنين وثبت فيها مع الرسول صلى الله عليه وسلم.
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحبه، وقال له مرّة: (يا أبا يزيد، إني أحبك حبين: حباً لقرابتك مني، وحباً لما كنت أعلم من حبّ عمّي لك).
ورد له ذكر في كتب الحديث مثل كتب البخاري والنسائي وابن ماجه، حيث روى عدة أحاديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وروى عنه ابنه محمد وحفيده عبد الله بن محمد، والحسن البصري، وعطاء بن أبي رباح، وغيرهم.
كان عالماً بالأنساب، ومن أنسب قريش وأعلمهم بأيامها، وكانت له سجادة تطرح له في المسجد النبوي يصلي عليها، ثم يجتمع إليه الناس يسألونه في علم النسب وأيام العرب، وكان أسرع الناس جواباً، وأحضرهم مراجعة في القول، وأبلغهم في ذلك، وكان مبغّضاً في قريش لأنه يعد مساويهم، فقالوا فيه بالباطل، واختلقوا عليه أحاديث مزوّرة، وكان مما أعانهم على ذلك مغاضبته لأخيه الإمام علي وخروجه إلى معاوية بن أبي سفيان في الشام، ويروى أن معاوية قال يوماً في حضرته: هذا لولا علمه بأني خير له من أخيه لما أقام عندنا وتركه، فقال عقيل: أخي خير لي في ديني، وأنت خير لي في دنياي، وقد آثرت دنياي وأسأل الله تعالى خاتمة الخير.
وكان معاوية يصله ويقضي عنه ديونه، وقد وردت عنه أخبار ونوادر في بعض الكتب مثل كتاب الأغاني، وأكثرها لا يصح، تنقّل عقيل بين البصرة والكوفة والشام ولكن أكثر إقامته كانت في المدينة وله دار فيها.
عمّر عقيل طويلاً، وكان قوي الجسم شديد البنية، شوهد مرّة، وهو شيخ كبير يحمل دلو ماء كبيراً، وقد عميَ في آخر عمره، وتوفي في المدينة في خلافة معاوية ودفن في بقيع الغرقد وقبره معروف رحمه الله ورضي عنه .
------------------------------
للتوسع :
ـ الاستيعاب في معرفة الأصحاب لابن عبد البر ج3/186 .
ـ أسد الغابة في معرفة الصحابة لابن الأثير ج4/63 .
ـ سير أعلام النبلاء للذهبي ج1/218 .
ـ العقد الثمين للإمام تقي الدين الفاسي ج6/113.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عقيل بن أبي طالب الهاشمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المالكى نت :: العقيلات :: العقيلات-
انتقل الى: