المالكى نت
تم تغير رايط المنتدى الى
http://elarab.p2h.info
http://elarab.p2h.info/vb

المالكى نت

عرب العقيلات شات المالكى برامج العاب دروس اغانى سودانى ومصري اخبار كونكر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جواد حسنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمود مختار عبد الهادى



ذكر عدد الرسائل : 67
العمر : 31
العمل : تسويق
درجة النشاط : 150
التقيم : 0
تاريخ التسجيل : 07/03/2009

مُساهمةموضوع: جواد حسنى   السبت مارس 14, 2009 9:36 am

إن حب الوطن غريزة فطرية مغروزة فى أعماق كل إنسان ،
يسرى فى دم كل إنسان هذا السر إنه حب الوطن ، إنه الولاء والانتماء للوطن الذى يعيش عليه .
س: لماذا انتصر الشعب المصرى فى الحروب التى خاضها ؟؟
ـ لقد انتصر هذا الشعب لأن الشجاعة تملأ نفسة ، حب الوطن مغروز فى أعماقه ، والإيمان بالله يملأ قلبه ،
والعزيمة تملأ صدره ، وهناك شئ آخر سرى فى دمه عبر الأجيال والقرون التى مضت ..
نعم إنه سر البقاء والخلود للوطن الغالى مصر .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ
كلنا أكيد نعلم قصة العدوان الثلاثى على مصر عام 1956م ،
ولكن ليس كلنا يعلم قصة جواد حسنى ، نعم إنها قصة روعة.
تعالوا معى نقرأ هذه القصة لكى نرى حب الوطن كيف يسرى فى الشرايين :
س: من جواد حسنى ؟
ـ جواد حسنى هو طالب بكلية الحقوق .
س: ماذا فعل جواد حسنى ؟
- لقد سرى حب الوطن فى دم الطالب جواد حسنى فانطلق مع مجموعة الحرس الوطنى
يلبى نداء الوطن عندما وقع العدوان الثلاثى على مصر الحبيبة .
- وذات مساء تسلل جواد حسنى من بين أفراد كتيبته وكانت مرابطة عند الكيلو39 فى طريق "الكاب" شرقى قناة السويس ،
تسلل منفردا واتخذ موقعا يشرف على كتيبة فرنسية كانت بالقرب منهم وأخذ "جواد" يطلق النار بعنف من الرشاش ،
فخاف الفرنسيون وظنوا أنفسهم أمام فرقة كاملة من الفدائيين ، وفى هذا الوقت
حاصروا الموقع الذى تنطلق منه النيران بالدبابات والعربات المصفحة وصوبوا مدافعهم نحو "جواد".
- وظل البطل يطلق النيران طوال الليل ، وفجأة توقف مدفع جواد ،
لقد أغمى عليه من كثرة الدماء التى نزفت جراحه من دماء ، وتقدم الفرنسيون
وصعقوا حينما رأوا أنهم أمام فدائى واحد وليست كتيبة كما تخيلوا.
- ونقل الفرنسيون البطل "جواد" إلى معسكر الأسرى ببور فؤاد
وطلب منه الفرنسيون الإدلاء بأى معلومات عن الفدائيين ولكنه رفض أن يبوح بأى شيء لهم ، وصدرت الأوامر باستعمال أبشع وسائل التعذيب مع (جواد) لكى يتكلم ، كى يبوح بأسرار بلاده ، فكان الحرق بأعقاب السجائر وكان الوخز بالسونكى والربط بالحبال والكى بالنار ،
ولكن جواد لم يتكلم لينقذ نفسه بل مد إصبعه فى أحد جروحه وكتب على الحائط عبارات يذكرها التاريخ :
" اسمى (جواد) . طالب بكلية الحقوق .. فوجئت بالغرباء يقذفون أرضى بالقنابل فنهضت لنصرته وتلبية نداؤه ..
والحمد لله لقد شفيت غليلى فى أعداء البشرية ، وأنا الأن سجين وجرحى ينزف بالدماء ،
أنا هنا فى معسكر الأعداء أتحمل أقسى أنواع التعذيب .. ولكن ياترى هل سأعيش ؟؟؟ هل سأرى مصر حرة مستقلة ؟؟؟
ليس المهم أن أعيش / المهم أن تنتصر مصر ويهزم الأعداء" .
ـ ولما يئس الأعداء من ( جواد ) أن يبوح بشئ أطلقوا عليه النيران حتى لا يعيش وليخمدوا أنفاسه إلى الأبد .


هذا هو حب الوطن / إن جواد حسنى مثال صغير على الدفاع عن الوطن ،
ولكنى حينما قرأت هذه القصة وأعجبتنى أحببت أن تقرأوها ......... وأتمنى أن تفوز بإعجابكم

محمود مختار عبد الهادى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جواد حسنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المالكى نت :: عامه :: الاسرة-
انتقل الى: