المالكى نت
تم تغير رايط المنتدى الى
http://elarab.p2h.info
http://elarab.p2h.info/vb

المالكى نت

عرب العقيلات شات المالكى برامج العاب دروس اغانى سودانى ومصري اخبار كونكر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 فى قطار النوبة مشتاقين ياناس لبلاد الذهب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عادل شنكل
مساعد المدير
مساعد المدير


ذكر عدد الرسائل: 213
العمر: 48
الموقع: المالكى نت
العمل: مندوب مشتريات
درجة النشاط: 530
التقيم: 3
تاريخ التسجيل: 29/12/2008

مُساهمةموضوع: فى قطار النوبة مشتاقين ياناس لبلاد الذهب    الأحد يناير 16, 2011 11:06 am

كتب سحر المليجى وأميرة طلعت

«القطار الموجود على رصيف ١٠ هو قطار النوبة، وغير مسموح لأحد بالركوب فيه سوى أبناء النوبة»، بمجرد سماع هذا النداء، الذى يرن فى جنبات محطة مصر بالقاهرة والإسكندرية، تعلو أصوات الزغاريد والتهليل، تعبيرا عن الفرحة العارمة لأبناء النوبة بقرب العودة إلى مسقط الرأس ومجمع الأهل والأحباب فى بلاد الذهب، وهو الاسم الفرعونى لمنطقة النوبة، الذى استخدمه الشاعر عبدالرحيم منصور فى أشعاره وغناه الفنان النوبى الكبير أحمد منيب..
أجواء السفر تختلط فيها مشاعر الحنين والفرح بمشاهد الوداع على رصيف القطار فى القاهرة والإسكندرية، وتتجدد كل عام مع انطلاق قطار النوبة إلى محافظات الصعيد، حيث قرى التهجير وإلى أسوان ومنها إلى قرى النوبة.
«المصرى اليوم» رافقت مئات النوبيين المسافرين إلى النوبة فى القطار، الذى انطلق من القاهرة قبل عيد الأضحى المبارك، وهى المناسبة التى تخصص فيها وزارة النقل ٤ قطارات للنوبيين فقط تنقلهم من محطة مصر بالقاهرة والإسكندرية إلى أسوان، بحيث تتحرك جميعا فى نفس اليوم، يفصل بينهما ساعات قليلة، على أن يكون أحد قطارى الإسكندرية للنوبيين الفاديجة والآخر للنوبيين الكنوز، وهو الأمر نفسه لقطارى القاهرة.
المشهد على رصيف محطة مصر يغلفه لون البشرة السمراء للنوبيين، وملابسهم التقليدية وأمتعتهم تشكل باقى المشهد، من يتواجد بينهم لايكاد يفهم معظم كلامهم، لأنهم يستعيدون فى هذه الساعات لهجتهم النوبية الأصيلة، كما لا يفوتهم إثراء تجمعهم ببعض الأغانى والرقصات النوبية على طرقات الدف وآلة الطمبورة.
حضر القطار الذى تكون من ١٥ عربة، تحمل كل منها لافتة باسم قرية من قرى النوبة، وسط تهليل المسافرين، ووقف منظم رحلة كل قرية ومساعدوه على أبواب العربات، يشحنون حقائب المسافرين، فى حين تم إفساح الباب الثانى لركوب السيدات والأطفال، ثم سُمح للرجال بالدخول، كل إلى مكانه، حيث عُلق على كل كرسى رقم تذكرة صاحبه، وهى تذاكر تختلف تماما عن تذاكر القطار العادية، لأنها تضم اسم جمعية القرية النوبية المنظمة للرحلة.. واستغرقت عملية تنظيم المسافرين نحو ساعة تقريباً..
داخل القطار، يتصرف الجميع كإخوة وأبناء عم، مهما اختلفت درجة القرابة بينهم، كما أن جميعهم تابعون لجمعية نوبية واحدة، وتذكرة دخولهم لهذا القطار هى سمار بشرتهم، أما كلمة السر بينهم «إزيك يالون»، وهى التحية النوبية، ولا يخفى على المتابع لتصرفات النوبيين وعاداتهم تلك الغيرة التى يتميزون بها تجاه الغريب عنهم، لكن إذا كنت ضيفا لأحدهم، فإنك تصبح قريباً للجميع، ومن هم دون ذلك يكونون غير مرحب بهم.. ومع سماع صافرة انطلاق القطار، يغلق النوبيون على أنفسهم أبواب العربات، ويمنعون دخول أى «مصراوى» أو «صعيدى» طوال ساعات الرحلة التى تصل إلى ١٢ ساعة، حتى يتمكن الأطفال من اللعب بين طرقات القطار، وتتحرك الفتيات والنساء بسهولة من عربة لأخرى، حتى أنهم يفترشون الأرض لينام عليها الأطفال.
القطار يضم أكثر من ١٥٠٠ نوبى من ١٥ قرية، يحرصون على إظهار فرحتهم بالعودة إلى النوبة من خلال تزيين بعض عربات القطار الخمس عشرة بزينات حمراء وزرقاء، وذلك رغم علمهم المسبق بأنهم مقبلون على معاناة ستستمر ساعات طويلة، وأن عليهم تحمل الجو الحار أو البارد طوال ساعات السفر، فالشبابيك صعبة الفتح والغلق بسبب صدأ أطر الزجاج، والحمامات بدون لمبات إضاءة، إلا أن النوبيين يحاولون الاستمتاع بساعات السفر، بغض النظر عن كل هذه السلبيات ويرونه القطار هذا العام أفضل حالا من قطارات السنوات الماضية.
وبينما تعالت أصوات المتحدثين باللهجة النوبية داخل القطار، وصياح الأطفال أثناء اللعب بين المقاعد وفى الطرقات، تعالت أيضا أصوات الآلات الموسيقية، والأغانى النوبية، التى يرددها الشباب، خاصة أغانى الأفراح، حيث كان من بين المسافرين عريسا وعروسة.
محسن عبدالكريم شاب جلس يغنى بالنوبى مع أصدقائه احتفالا بعرس أحد أبناء قريته «كرشة» على ابنة القرية، ويقول عن تنظيم رحلة قطار النوبة هناك ٤ قطارات نوبية تقوم بتنظيمهم نادى النوبة العام، وناد النوبة الرياضى ونادى النوبة بالإسكندرية، حيث يقوم رئيس كل نادى بتقديم طلب إلى وزير النقل بعد توصية عدد من أعضاء مجلس الشعب.. هذا القطار قطار مخصوص للنوبيين، ويمكنهم فيه الاحتفال والغناء كيفما يشاءون بعد سنة من الفراق.
ويقول نور محمد رضا: قطار النوبة يعد من أهم وسائل اختيار شريك العمر حيث يمكن للشاب أن يرى بنات كل القرى، واختيار من يراها مناسبة له.
رانيا وريهام شقيقتان ولدتا فى القاهرة، لكنهما يسافران إلى النوبة كل عام لزيارة بلدهما، والتواصل مع عائلاتهما، وحضور أفراح الأقارب، والتعرف على أبناء العمومة، حيث لا يمكنهما الزواج إلا منهم، كما يحرصا على أن يسافرا مع الأسرة فى قطار النوبةٍ، كى يستمتعا برحلة السفر الطويلة، يغنون الأغانى النوبية، ويستمعون إلى حكاوى الكبار عن أجدادهم وقراهم، ويتمكنون من استرجاع لهجتهم واكتساب كلمات جديدة بعد الانقطاع عن التحدث بها علانية طوال عام بأكمله.
بعد ١٣ ساعة من السفر بدأ المسافرون فى الاستعداد للنزول بمحطات إسنا، إدفو، كلبشة، وكوم أمبو، وسط أحاديث الوداع، وسلامات الراكبين، لحين تجمع الشمل مرة أخرى أثناء العودة فى نفس القطار بعد أسبوع من الإقامة بالنوبة.

-----*:*----*:*-----
عادل شنكل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد افريكانو
مساعد المدير
مساعد المدير


ذكر عدد الرسائل: 348
العمر: 27
العمل: باشا ايام البشوات
درجة النشاط: 483
التقيم: 15
تاريخ التسجيل: 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: فى قطار النوبة مشتاقين ياناس لبلاد الذهب    الخميس يناير 20, 2011 9:31 am

مشكور ياعدول

-----*:*----*:*-----
افــــــــــــــــريـكانـو واحـــد بــــس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.google.com
 

فى قطار النوبة مشتاقين ياناس لبلاد الذهب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» افضل طريقة لتنظيف الفضة و الذهب و الاكسسوارات
» كود جديد وحصري كود قطار المواقع الاجتماعية المتحرك في اسفل المنتدىhamsa-haq

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المالكى نت :: العقيلات :: اخبار جمعيات-